نتيجة مباراة قطر والجزائر اليوم

قمة هيتشكوكية إنتهت جزائرية، الخضر في النهائي العربي بجدارة و إستحقاق. 


بوقرة دخل المباراة بالتشكيل 4-2-3-1 مع رجوع مركز ثقل الفريق هجوميًا بغداد بونجاح للقائمة الاساسية.


شوط أول عانى فيه المنتخب الجزائري من حيث الخروج بالكرة و هذا راجع لإبتعاد براهيمي عن منطقة تنشيط اللعب و إخراجه للأطراف ( ما بين الدفاع و الوسط الدفاعي ). 

كثرة الكرات الطويلة أفقدت الجزائر التحكم في الرتم لكن ذلك كان بسبب لعب قطر بدفاع متقدم. 

تمركز مزياني على الخط فتح دفاع الخصم و كوّن مساحات بين المراكز و هذا ما حاول إستغلاله القادمون من الخلف.


دخول تاهرات مكان بونجاح بقدر ما كان إضطراري كان تكتيكي، الاول حاول اللعب في الاسترجاع مع السقوط للمحور أثناء قبول ضغط قطر.


كلما ضاقت المباراة وجدنا مفتاحها عند الفنان " بابلو يوسف بلايلي "، مبدع و فنان إبن الباهية وهران.


سانشيز دخل اللقاء بالتشكيل 3-5-2 لكن بمرور الوقت تغيرت الى 5-4-1. 

كثرة رجوع المعز علي لمناطقه أراح محور دفاع الجزائر خاصة في الشوط الاول، بينما كان الاكثر خطورة عند تكوين محطة إرتكاز للقادمين من الخلف خاصة أكرم عفيف.

إصرار القطريين على الاختراق من العمق باء بالفشل و هذا بعد تمركز نموذجي من بن دبكة و تضييقه للمساحات بينه و بين المحور.


عفيف حاول التمركز بين الخطوط و نجح في ذلك لكن عزله عن المعز نقطة إستفاد منها المنتخب الجزائري. 

تقدم الظهيريْن أجبر بن عيادة و شتي على الاكتفاء بالادوار الدفاعية و هذا ما جعل المنتخب الجزائري يتراجع و يقبل اللعب خاصة في الشوط الثاني.


الجزائر للذهب و قطر للبرونز، نهائي شمال إفريقي، ديربي يعد بالكثير بين محاربي الصحراء و نسور قرطاج.