كريستيانو رونالدو


تعرض النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لدعوى قضائية تصل قيمتها إلى مليار دولار بسبب تورطه في الترويج للرموز الرقمية غير القابلة للاستبدال، أو NFTs.


"NFT" هو نوع من الأصول المشفرة يمكّنك من امتلاك أصل رقمي مثل صورة فنية أو فيديو أو أغنية، ويمكن شراؤه باستخدام العملات المشفرة.


أطلق النجم البرتغالي مجموعته الخاصة من "NFTs" عبر تطبيق "Binance"، أكبر بورصة للعملات المشفرة في العالم، في الفترة التي تسبق كأس العالم 2022.


على الرغم من بيع بعض المقتنيات النادرة بمبلغ يصل إلى 10,000 دولار، إلا أن العملاء المتأثرين يزعمون أن دعمه لهذه الرموز قادهم إلى القيام باستثمارات باهظة الثمن وغير آمنة.


تأتي هذه الدعوى بعد أسبوع من تسوية بقيمة 4 مليارات دولار بين Binance والسلطات الأمريكية، مما أدى إلى استقالة الرئيس التنفيذي للمنصة.


ورغم الجدل المحيط، قرر رونالدو مواصلة التعاون مع المنصة، ونشر إعلانًا عن شراكة مستقبلية بينهما.


تشير الملفات القضائية إلى أن مبيعات NFT الخاصة بـ Binance كانت مدعومة من قبل بعض المنظمات والشخصيات الثرية والمؤثرة حول العالم، بما في ذلك رونالدو.


 ويشير تقرير سكاي نيوز إلى أن عمليات البحث عبر الإنترنت عن "Binance" ارتفعت بنسبة 500 بالمئة، بعد إعلان مجموعة رونالدو، وبيع عملاته خلال أسبوع.


تزعم الملفات القضائية أيضًا أنه كان مطلوبًا من رونالدو الكشف عن المبلغ الذي حصل عليه من هذه الشراكة.


#BinanceTournament #BTC #etf #BinanceCEO